08‏/06‏/2012

شركة "روس أوبورون أكسبورت" الروسية ستزود القوات الأمريكية بذخائر روسية

شركة

رحبت شركة "روس أوبورون أكسبورت" الروسية بقرار الشركات الأمريكية القاضي بالتعاون مع روسيا في مجال شراء ذخائر غير قياسية روسية الصنع. وصرح ناطق باسم الشركة لوكالة "إنترفاكس – آ في آن" الروسية للأنباء يوم 8 يونيو/حزيران أن شركات مقاولة تمثل الحكومة الأمريكية مثل "Alliant Techsysems Operations LLS" و Shemring Ordance and Military" Produks" و" Bulova Technologies Group" وغيرها وجهت إلى شركة "روس أوبورون أكسبورت"طلبا بأن تكون جهة مقاولة ثانوية في صفقة لتوريد ذخائر روسية الصنع إلى الولايات المتحدة.
وقال الناطق إن شركة "روس أوبورون أكسبورت" تلقت مثل هذا الاقتراح لأول مرة . إلا إنها ترحب بقرار الشركات الأمريكية بالتعاون في مجال شراء الذخائر الروسية الصنع. وقد أجرت الشركة الروسية مشاورات وأحاطت الشركات الأمريكية علما بأنها مستعدة لتوريد معظم الذخائر المطلوبة.
وأعاد الناطق إلى الأذهان أن إدارة الاتفاقيات في القوات البرية الأمريكية طرحت في أبريل/نيسان الماضي مناقصة شراء اسلحة وذخائر غير قياسية لقوات التحالف الدولية. وتلقت الشركات الامريكية الخمس المشاركة في المناقصة الاقتراحات الخاصة بالأسعار وألحق بها تحذير عن مخاطر اقتناء منتجات مزيفة تصنعها البلدان الاشتراكية السابقة بناء على تراخيص (سوفيتية) فات أوانها لا تتفق مع شروط مصممي الأسلحة الروس من حيث نوعيتها. وفي الوقت ذاته وجهت دعوة إلى قيادة القوات البرية الأمريكية لتحول دون شراء منتجات مزيفة عن طريق طرح مناقصات. أما روسيا فاقترحت من جانبها بإدراج تعديلات في الاتفاقيات من شأنها أن تضمن تناسب الذائر الموردة لشروط الجهة المصممة لها ولا تخالف حقوق الجهات المنتجة.
وقال الناطق إن وزارة الخارجية الروسية كانت قد أعربت في وقت سابق عن قلقها من وجود أسلحة خفيفة وذخائر في سوق الأسلحة الأمريكية صنعت خارج روسيا انتهاكا لحقوق منتجي الأسلحة الروس .
المصدر: وكالة "إنترفاكس – آ في أن" الروسية للأنباء

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق